Al Aarafa TV Show

أطلت النجمة اللبنانية مايا دياب في أولى حلقات برنامج العرافة الذي تعرضه شاشة المحور مع الاعلامية المصرية بسمة وهبة، وجاء الحوار جريء من حيث المضمون وصريح الى أبعد الحدود أجابت مايا بثقتها المعهودة عن مواضيع حياتية واجتماعية وفنية عديدة.
عناوين عريضة طرحتها بسمة وهبة في الحلقة منها: الطمع، الكذب، الخيانة، الغيرة ، الجرأة، الغرور ، الحزن، القوة وغيرها.
اعتبرت مايا ان الطمع بإثارة الجدل بتصريحاتها غير صحيح فهي لا تجد اصلا ان تصاريحها جريئة بل حقيقية وتمثل قناعاتها بالحياة، وعن تعدد المجالات التي تقدمها فنيا اعتبرت انها تجيد الغناء وتقديم البرامج وهذا ليس طمعا بل ان العصر يحتاج إلى التواجد ولكن بالطريقة الصحيحة.
واعتبرت مايا بأن الكذب هو ضعف ، فالانسان الذي يكذب يكون اضعف من ان يقول الحقيقة معتبرة ان بعض المشاهير يكذبون امام الناس خوفا من خسارة جمهور فهم يقولون ما يريد الناس سماعه ولا يقولون قناعاتهم الشخصية وأحيانا تكون مراعاة للبيئة التي ينتمون اليها. والكذب هو بعيد عنها وعن شخصيتها الا انها تضطر احيانا للحد من التصريحات الجريئة الحقيقية بطلب ممن حولها خوفا على صورتها امام الجمهور.
اشارت مايا ان الغيرة من أي شخص او اي فنان ليست موجودة بحياتها وبأن الغيرة هي عدم اكتفاء الإنسان بما يملك.
وتابعت” كأي امرأة قد اغار على حبيبي لكني لا اغار من أي انسان او فنان”.
واضافت مايا بأنها تعشق الرجل الذكي المثقف الواعي ورفضت ان يعتبرها البعض امرأة ليست بحاجة لرجل، مؤكدة: “الرجل يكملني ، أحبه أن يحتويني، وأن يكون معي حتى في غيابي، وأكتر رجل احتواني هو زوجي السابق” رافضة التطرق الى التفاصيل.
واشارت ردا على على اتهامها بتسبب بمشكل بين حسن الرداد وايمي زوجته بعد غنائها له ان الامر غير حقيقي وبأنهم أصدقاء ولا نوايا سيئة بينهم.
وبطريقة مؤثرة شددت مايا على انها تحترم وتحب كل الناس بمختلف طوائفهم بعد عرض فيديو وهي تقرأ الفاتحة ثم تصلّب على وجهها كونها ديانتها وتربت على ذلك.